أمريكا ترفض دخول أسلحة للبيبا

أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، الجمعة، أن وزير الخارجية مايك بومبيو، أكد في اتصال هاتفي مع رئيس حكومة طرابلس فايز السراج، معارضة الولايات المتحدة لاستمرار دخول الأسلحة والذخائر إلى ليبيا، وفقا لما نشرته “سكاي نيوز”.

وخلال الاتصال الهاتفي، دعا وزير الخارجية الأمريكي السراج، إلى “الالتزام بمخرجات مؤتمر برلين”.
وكان المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري قد قال، الخميس، إن “التدخل التركي السافر في الشؤون الليبية، ودعمها للتكفيرين والميليشيات منذ 2014 وحتى اليوم أفشل كل محاولات الوصول لحل سلمي سياسي للأزمة الليبية”.

وتدعم تركيا الميليشيات التابعة لفايز السراج، بالأسلحة والخبراء العسكريين، والمرتزقة الذين أشرفت على نقلهم من سوريا إلى الأراضي الليبية.

واستعرض المسماري، في مؤتمر صحفي، سبل دعم تركيا لميليشيات طرابلس بفيض من الأسلحة وآلاف المرتزقة، معربا عن استغرابه من عدم إدانة الأمم المتحدة للتدخلات التركية في ليبيا.

وأكد أن “المجلس الرئاسي لم يعد مجلسا رئاسيا، وكذلك الحال بالنسبة لحكومة الوفاق التي لم تحصل على موافقة البرلمان”.

وأضاف أن البرلمان هو الجهة الوحيدة المسموح لها بالموافقة على أية اتفاقيات، وسبق أن رفض اتفاقية ترسيم الحدود البحرية التي وقع عليها رئيس حكومة طرابلس فايز السراج مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق