الأنبا بولا يزور المسجد الأحمدي في طنطا

زار الأنبا بولا مطران طنطا، المسجد الأحمدي بمدينة طنطا في الغربية، حيث استقبله عدد من القيادات الإسلامية بالمحافظة من الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف وإدارة الوعظ.

وقال القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية – في تصريح له – إن زيارة الأنبا بولا تأتي ردًا للزيارة التي قام بها ممثلو الأزهر والأوقاف يوم الاثنين الماضي لمقر مطرانية طنطا.

 

كانت مطرانية طنطا استضافت لقاءً بعنوان “في حب مصر” تحت رعاية الأنبا بولا بحضور مجموعة من قيادات وزارة الأوقاف والأزهر الشريف حيث تم مناقشة عدد من الموضوعات والقضايا الوطنية.

وتحدث الأنبا بولا خلال اللقاء عن دور مصر الحضاري الريادي منذ فجر التاريخ ودورها الريادي في مجالات كثيرة كالكيمياء والطب وعلوم الدواء والفنون وغيرها.

وأثبت مطران طنطا مجموعة من مفردات اللغة الإنجليزية التي أصلها من اللغة المصرية القديمة، وأن أصل الكثير من العلوم مثل الكيمياء والطب أصلها مصري وأدوات كثيرة من أدوات الحضارة كالورق والفنون أصلها مصري، كما أكد أن مصر منذ العصر الفرعوني وعلي مر تاريخها كانت تؤمن بالإله الواحد ذاكرا مجموعة من الأدلة التي تثبت ذلك.

كذلك ناقش الأنبا بولا دور مصر في الكتاب المقدس، ومكانتها وأهميتها عن كل بلدان العالم وبالأخص هروب العائلة المقدسة لها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق