التهاب وغازات واختناق.. مسؤول يكشف حالة مصابي كورونا الناجين من حريق مستشفى بدراوي

أعلن مصدر مسؤول بمستشفى صدر المعمورة في الإسكندرية، تفاصيل حالة المصابين الـ7 المحتجزين في المستشفى، والذين جرى نقلهم إليها بعد الحريق الذي نشب بمستشفى بدراوي في شرق الإسكندرية، والذين كانوا محتجزين لإصابتهم باشتباه كورونا.

وقال المصدر في تصريحات صحفية ، إن المستشفى استقبل المصابين السابعة، صباح الاثنين، وكان الجميع يعاني من اختناق نتيجة إصابته بالتهاب رئوي نتيجة كورونا فضلا عن الغازات السامة بسبب الحريق في المستشفى، إلا أنه تم عمل الإسعافات الاولية لهم من خلال عمل جلسات تنفس أكسجين وعلاجات محلولى ووريدي، وتم احتجاز 6 حالات في غرفهم لاستقرار حالتهم الصحية، فيما تم حجز الحالة السابعة في العناية المركزة نظرًا لكونها حرجة.

وتابع: «أسرة الحالة الحرجة طلبوا نقلها إلى مستشفى خاص لاستكمال العلاج وجاري إنهاء الإجراءات الخاصة لنقلها بناء على رغبتهم».

وأوضح أن مشرحة المستشفى تسلمت الجثث الخاصة بالضحايا الـ7 بقرار من النيابة، حيث يجري تسليمهم لذويهم بعد انتهاء الإجراءات القانونية في هذا الشأن، وتم رفض تحويلهم إلى مشرحة كوم الدكة كونهم من المصابين بفيروس كورونا.

وأشار إلى أن المستشفى مجهز كعزل لمصابي كورونا منذ 25 مايو الماضى ويوجد بها 121 سريرًا مجهزًا للمرضى، فيما يتم تجهيز أسرة جديدة لتصل القوة الاستيعابية للمستشفى إلى 170 سريرًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق