السفير الأوكراني من البرلمان :”المجد لمصر…ونثمن مواقفها الشريفة دوليا”

 

قال إيفهين ميكيتينكو سفير دولة أوكرانيا بالقاهرة، أن بلاده تقدر المواقف المشرفة لمصر بكافة  المحافل الدولية تجاهها وخاصة الملف الروسي الأوكرني، مؤكدا علي أن  أوكرانيا تمتن للموقف المشرف لمصر تجاهها، ولابد من العمل علي تنمية العلاقات بصورة أكبر خلال الفترة المقبلة علي كافة المستويات  التجارية والاقتصادية  والعسكرية  والتعليمة  والزراعية قائلا:” نمتن للمواقف المشرف لمصر تجاهنا “.

جاء ذلك خلال استقباله من لجنة الصداقة البرلمانية المصرية الأوكرانية بمقر البرلمان المصري برئاسة  المهندس أحمد السجينيى، وعضوية النائب سامي هاشم،  وسامى رمضان، ومنال ماهر،  مؤكدا علي أن التبادل التجاري بين مصر وأوكرانيا  بواقع صادرات أوكرانية  2مليار دولار أمريكي   وصادرات مصرية 200مليون دولار أمريكي ، خلال الفترة الماضية، مؤكدا علي أنه يتمني  أن تكون   التبادل التجاري أكبر  منذ لك خلال الفترة المقبلة،  مطالبا بأن تكون العلاقات وتبادل الزيارات علي المستوي البرلماني  أفضل خلال الفترة المقبلة.

ولفت إلي أن البرلمان الأوكراني به العديد من الموالين والداعمين لمصر، ولأنديته الكروية من الأهلي والزمالك،  ومن ثم لابد من  دعم العلاقات البرلمانية أكثر خلال الفترة المقبلة، وسنعمل علي تشكيل لجنة الصداقة البرلمانية  الأوكرانية المصرية في البرلمان الأوكراني الجديد، مؤكدا علي أننا نستهدف  العلاقات بصورة أكبر وتنميتها علي مختلف المستويات.

من جانبه قال النائب أحمد السجينيى، رئيس لجنة  الصداقة البرلمانية المصرية الأوكرانية، أنه منذ  تشكيل هذه اللجنة بالبرلمان المصري تم التنسيق  لعمل زيارة لأوكرانيا ولقاء الأصدقاء الأوكرانيين  علي المستوي البرلماني والحكومي،  والنقاش في كافة  مستويات العلاقات من أجل العمل علي دعمها  والنهوض بها بالتنسيق مع الحكومة المصرية، والتي لمسنا كنواب عن البرلمان رؤية إيجابية واسعة لتطوير العلاقات ودعمها.

وأكد علي أن اللجنة  تري أن تكون المستهدفات في العلاقات المصرية والأوكرانية  بشكل أفضل وتحقيق أرقام أفضل من الحالية، رغم أنها إيجابية ولكننا نستهدف في إطار دعم العلاقات أن تكون أفضل من ذلك،  مؤكدا علي أنه تم التطرق لمشكلة شرق أوكرانيا وروسيا، وموقف مصر واضح  من هذا الأمر  في أن العلاقة بين مصر وروسيا هي علاقة كبيرة وعميقة،  وكذلك العلاقة مع أوكرانيا كبيرة وعمية، ومن ثم مصر تحترم الشرعية الدولية  وقرارات الأمم المتحدة.

ولفت إلي أن إشكاليات  ملف التعليم والطلاب المصريين بأوكرانيا رأينا أن  يتم بحثه بصورة أفضل تخدم التعاون التعليمي بين مصر وأوكرانيا، خاصة أن هذا التعاون حاضر ولكنه وليد  بعكس  العلاقات علي مستوي السياحة التى تعد حاضره وقديمه، مشيرا إلي  أن  البرلمان المصري يرحب بأصدقاءه من النواب الأوكراني  بما يدفع العلاقات والتنمية علي كافة المستويات.

وعقب انتهاء  اللقاء،  شارك السفير الأوكراني بجزء من اجتماع لجنة الإدارة المحلية، الذي  ناقش  ملف  أراضي أملاك الدولة،  حيث تحدث السفير بأنه يتمني  العمل علي دعم العلاقات بصورة أفضل وتنميها علي كافة المستويات موجها حديثه للنواب:” المجد لمصر.. المجد لأوكرانيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق