العقوبة تصل للفصل من العمل .. التضامن تحيل 706 موظف للنيابة الإدارية لتعاطيهم المخدرات

أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي أنه تم الكشف عن تعاطي المخدرات لأكثر من 36 ألف موظف في 20 وزارة والمؤسسات والمديريات والهيئات التابعة لهم، في الفترة من 9 يونيو الماضي حتى 8 يوليو الجاري.

وقالت الوزارة في بيان، إنه تبين تعاطي 706 حالة للمواد المخدرة، وأنه يتم إحالة الموظف الذي يثبت تعاطيه للمواد المخدرة إلى النيابة الإدارية لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة، حيث تصل العقوبات إلى الفصل من العمل.

وشملت المحافظات التي أجريت بها التحاليل (القاهرة والإسكندرية والقليوبية والشرقية والغربية والمنوفية والبحيرة وأسيوط وبنى سويف والمنيا وسوهاج وأسوان والجيزة والفيوم والاسماعيلية والسويس وكفر الشيخ والدقهلية ودمياط وبورسعيد).

وأكدت وزيرة التضامن، على استمرار تكثيف حملات الكشف عن تعاطى المخدرات بين العاملين فى الجهاز الإداري للدولة لتشمل مختلف المؤسسات الحكومية خلال الأيام المقبلة.

وأوضحت غادة والي، أن من يطلب العلاج من الإدمان طواعية يتم اعتباره كمريض ويتم علاجه بالمجان وفي سرية تامة، ومن دون ذلك ويثبت تعاطيه للمواد المخدرة يتم اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة وإيقافه عن العمل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق