الكمامة ممنوعة للأطفال: تصيبهم بالاختناق

فى الوقت الذى تسعى فيه الأمهات لتوفير كمامات لأطفالهن، خوفاً من انتقال عدوى فيروس كورونا إليهم، انتشرت تحذيرات بين رواد موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، حول ما تسببه للأعمار الصغيرة من أضرار صحية خطيرة.

الدكتور محمود الأنصارى، استشارى أول المناعة والكائنات الدقيقة، ومدرس فى كلية الطب بجامعة مصر، يوضح أنه لا ينبغى استعمال الأطفال أقل من 4 سنوات للكمامات الطبية بشكل نهائى، وذلك لأن المسالك التنفسية لدى الأطفال فى تلك المرحلة العمرية ضيقة، وتبرز الأزمة هنا عند غلق تلك المسالك الضيقة باستعمال الكمامة الطبية، حيث يصبح تركيز الأكسجين أقل، ويصاب الأطفال بما يُسمى «ارتفاع فى حموضة الدم»، مع ارتجاع ثانى أكسيد الكربون، وغيرها من الأضرار الصحية. ويؤكد استشارى المناعة أنه أثناء استنشاق الطفل عن طريق الفم أو الأنف، وسحب الكمامة إلى الداخل، من الممكن أن يصاب باختناق: «شُفنا حالات كتيرة بين الأطفال وحديثى الولادة جالها اختناق، مش بس فى مصر، لأ فى دول أخرى مثل إنجلترا والولايات المتحدة الأمريكية».

وأشار «الأنصارى» إلى أن هناك إجماعاً على عدم ارتداء الأطفال أقل من ٤ سنوات للكمامات تماماً، موضحاً أن الأطفال الأكبر منهم يُحبذ عدم خروجهم من المنزل إلا للضرورة القصوى، وإذا خرجوا من المنزل عليهم ارتداء الكمامات الطبية.

ويقترح «الأنصارى» أنه إذا كان الطفل الرضيع موجوداً داخل عربة أطفال، يمكن لأهله تغطية العربة من أعلى بقطعة قماش كبيرة من أجل حمايته، وفى نفس الوقت ترك مجال للتنفس، منعاً للاختناق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق