تشييع جنازة كاهن أبنوب بعد وفاته بكورونا

ودع اقباط مركز أبنوب التابع لمحافظة أسيوط، القمص إبرام القمص سمعان، راعي كنيسة مار فام الجندى بابنوب، الذي توفى متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، حيث شعيت جنازته اليوم السبت، من كنيسة مارفام الجندى، وترأس الصلوات نيافة الانبا لوكاس اسقف ابنوب والفتح .

والقمص ابرام هو رئيس لجنة شؤون الكهنة لقطاع الوجه القبلي، ويبلغ الأب المتنيح نحو ٥٦ عاما، حيث ولد في أول يناير عام ١٩٦٥، ودُعِي إلى خدمة الكهنوت منذ ٣١ سنة، وسيم بيد نيافة الأنبا لوكاس أسقف الإيبارشية الحالي يوم ٢٥ أغسطس ١٩٨٩.ونال رتبة القمصية يوم ٨ نوفمبر ٢٠٠٤.

وقدم قداسة البابا تواضروس الثاني بخالص العزاء لنيافة الأنبا لوكاس أسقف إيبارشية أبنوب ولمجمع كهنة الإيبارشية، في نياحة الأب المبارك القمص أبرآم القمص سمعان، ويلتمس عزاءًا سمائيًا لشعب كنيسته ولأسرته المباركة، طالبًا لنفسه البارة النياح والراحة النصيب والميراث مع جميع المقدسين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق