تفاصيل صادمة.. ممرضة تتسبب في قطع العضو الذكري لطفل في شبرا الخيمة«عشان 150 جنيه»

روى والد طفل عمره شهر أجرت له ممرضة عملية طهار فى مركز طبى بمدينة شبرا الخيمة، أسفرت عن إصابة الطفل بعدة مضاعفات خطيرة استوجبت بتر العضو الذكري للطفل، وفقد ذكورته للأبد.

يقول والد الطفل أنه حضر إلى المركز الطبى بمنطقة شبرا الخيمة يوم ١٧ من يونيو الماضي لتطعيم رضيعه، وبعد الانتهاء من التطعيم أشارت عليه جارته وقريبته بطهارة الطفل ووافق على ذلك، وعندما طلب من العاملين بالمركز إجراء عمليه لطفله فأشاروا إليه ب” ك.س” التي تعمل ممرضة بالمركز لإجراء عمليه الطهارة.

وذكر الأب أن الممرضة أجرت العملية لطفله داخل غرفة مكتوبة عليها طوارئ، وبعد إجراء العملية رأي والد الطفل أنها ربطت العضو الذكري بشكل مبالغ فيه فاعترض فقاطعته الممرضة” ده شغلي ملكش دعوة”، مضيفًا أن الممرضة طلبت 150 جنيها نظير إجراء العملية قائلا:”منها لله ضيعت ابني عشان ١٥٠ جنيه “.

وذكر الأب أنه لاحظ أن ابنه يتألم وعندما هاتف الممرضة طلبت منه الحضور إلى المركز للغيار على الجرح، ولاحظ تورم أعضاء نجله التناسلية ولما استفسر من الممرضة أخبرته بأنها أعطته علاجًا ضد التورة وذلك داخل غرفة التطعيمات بالمركز الطبي، واستمر الطفل يتألم لأكثر من ١٠ أيام، واستمر يذهب إلى الأطباء إلى أن وصل إلى مستشفى معهد ناصر وأبلغه الأطباء أن طفله بحالة سيئة، ويحتاج إلى بتر العضو الذكري بعد انسداد مجرى البول.
أثناء تلقيه العلاج في ألمانيا.. قرار عاجل من شيخ الأزهر لصالح الطالب أحمد الطيب

وأكد الأب أن الطبيب الذى أجرى عملية بتر لطفله بكى على حالة الطفل، مطالبًا بتدخل الرئيس السيسى لحل الأزمة وإحالة المتهمين إلى المحاكمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق