حافظ أبوسعدة في اليوم العالمي: مصر تحارب الإرهاب بـ”الديمقراطية” (التفاصيل)

قال الدكتور حافظ أبو سعدة عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، إن مصر قامت باجراء انتخابات مجلس الشيوخ وسط اجراءات احترازية من جانب الهيئة الوطنية للانتخابات، وكذلك وزارة الصحة وحرصت الهيئة على الاطمئنان على استعداد المحافظات بتفعيل خطط الطوارئ لمديريات الصحة، ووضع جميع المستشفيات فى حالة الطوارئ.

كما أكد “أبوسعدة” بمناسبة اليوم العالمى للديمقراطية، على أن الاستعدادت شملت كذلك المرافق: “مرفق الإسعاف ـ قطاع شبكات الكهرباء ـ قطاع مياه الشرب والصرف الصحى ـ قطاع الغاز”، بالإضافة إلى تجهيزات واستعدادات الحماية المدنية، وإدارة المرور، وإدارة شرطة النجدة للعمل خلال تلك الفترة، وتجهيز المقرات داخل المراكز الانتخابية، وتجهيز أماكن انتظار الناخبين أمام مقار اللجان الانتخابية الفرعية، وتقديم الدعم اللازم للأطقم والفرق المسئولة عن أجهزة التعقيم والتطهير فى كل اللجان بتوفير الكمامات والمطهرات اللازمه لتجنب الاصابه بكوفيد 19.

وأوضح أن الهيئة الوطنية تقوم الان بالتجهيز لإجراء الانتخابات البرلمانية وسط إجراءات احترازية.

كما أكد الدكتور حافظ أبوسعدة، على أن اليوم الدولي للديمقراطية فرصة لاستعراض حالة الديمقراطية في العالم والعمل على تعزيز التحول الديمقراطى فى البلدان التى تشهد عمليه تحول ديمقراطى وكذلك تعزيز حريه الراى والتعبير وتفعيل دور المجتمع المدنى.

وتابع: والديمقراطية تعد عملية من العمليات بقدر ما هي هدف من الأهداف، ولا يمكن لمثال الديمقراطية أن يتحول إلي حقيقة واقعة يحظي بها الجميع في كل مكان الا بقدرتنا على الامتثال لمبادئها.

كما تشكل القيم المتعلقة بالحرية واحترام حقوق الإنسان ومبدأ تنظيم انتخابات دورية نزيهة بالاقتراع العام عناصر ضرورية للديمقراطيه وكذلك الديمقراطية توفر بدورها تلك البيئة الطبيعية اللازمة لحماية حقوق الإنسان وأعمالها على نحو يتسم بالكفائه مع التأكيد على أن العنف والإرهاب التى تتبناة المنظمات الإرهابية والأصولية يشكل تحد كبير أمام التحول الديمقراطى، على حد ذكر “أبوسعدة”.

وقال “أبو سعدة”، إن أزمة كوفيد – 19 نتج عنها تحديات اجتماعية وسياسية وقانونية كبرى غير المسبوقة على مستوى العالم. ونظرًا لتبني الدول في جميع أنحاء العالم إجراءات طارئة للتصدي للأزمة، فمن الأهمية بمكان أن مواصلة دعم سيادة القانون، وحماية المعايير الدولية والمبادئ الأساسية للشرعية واحترامها، وضمان الحق في الحصول على العدالة وسبل الانتصاف والإجراءات القانونية الواجبة، واستجابت منظمات المجتمع المدني في جميع أنحاء العالم لنداء الأمم المتحدة للعمل للتصدي لمجموعة واسعة من السبل التي تتسبب من خلالها أزمة كوفيد -1 9 في عوق الديمقراطية

بإجراءات من مثل:

1- تطوير المعرفة الإعلامية والسلامة الرقمية، وهو أمر أكثر أهمية من أي وقت مضى بسبب تزياد النشاط على منصات الإنترنت وبما يؤدي إلى مواجهة مخاطر القمع والتدخل وإغلاق الفضاء المدني ؛

2- محاربة المعلومات الكاذبة والمعلومات المضللة وخطاب الكراهية التي انتشرت بشكل كبير في أثناء الأزمة؛

3- تمكين المرأة من مكافحة العنف القائم على النوع الاجتماعي، الذي تصاعد في أثناء عمليات الإغلاق والحجر الصحي والضغوط الاجتماعية والاقتصادية بسبب فيروس كورونا؛

4- تدريب متابعى الانتخابات عن بعد على اليه متابعه العمليه الانتخابيه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق