حكم مفاجئ بإلغاء إعدام قتلة رئيس دير أبو مقار

قبلت محكمة النقض ، مساء الثلاثاء، الطعن المقدم من هيئة دفاع المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بجريمة مقتل الأنبا إبيفانيوس، رئيس دير أبو مقار، رغم اعترافات المتهمين بالجريمة.

كما حددت المحكمة جلسة الأول من أبريل المقبل، كأولى جلسات إعادة المحاكمة، الأمر الذي يعني إلغاء حكم الإعدام الصادر ضد الراهبين المشلوح أشعياء المقاري، واسمه المدني ”وائل سعد تواضروس“، وفلتاؤوس المقارى المتهمين بقتل الأنبا إبيفانيوس.

ويأتي قبول النقض بعد أن صادق مفتي الجمهورية على حكم بإعدام الراهبين في أبريل.

وكشفت تحقيقات النيابة عن ارتكاب الراهب ”المشلوح“ جريمة قتل رئيس دير الأنبا مقار، الذي عثر على جثته داخل الدير، بمساعدة صديقه الراهب فلتاؤس المقاري.

وذكر بيان للنيابة العامة في وقت سابق أن ”المتهم الأول أقر في التحقيقات بأنه على إثر خلافات هو والمتهم الثاني مع المجني عليه الأنبا إبيفانيوس، اتفقا على قتله، وكان ذلك منذ شهر سابق لتاريخ الواقعة“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق