شقيق “فرنسا” بعلي الباشا يوضح حقيقيه ما أثير ببرنامج “في النور” علي السي تي في

قال اليشع يوسف عبد السيد ، الشقيق الأصغر لفرنسا عبد السيد التي أشهرت إسلامها بعزبه علي الباشا بألمنيا ، انه تفاجأ بعد هدوء الأوضاع ببرنامج “في النور ” المذاع على قناة “ctv” ، يعرض تفاصيل المشكله بأرتكاب عدة اخطاء دون إجراء اي مداخله من جانب اخواتها ، و أنه جاء بالبرنامج ذكر اشرف و هو ليس شقيق فرنسا و لا نعلم من هو اشرف الذي قدم للبرنامج علي أنه أحد اشقائها ، مؤكدا أن اشقائها ثلاثه و هم ادوارد و اميل و لا يوجد بالعائلة المذكور’ اشرف ‘ .
و أوضح ” يوسف ” ، أن ضيف الحلقه الدكتور راجي فؤاد عضو بيت العائله بالمنيا لم يكن متواجدا من الاساس بجلسه الصلح و لم يروة منذ اكتر من ثلاث شهور و أن الحضور شمل القس ايليا شفيق راعي كنيسه العذراء بالطيبه و عطا يوسف المحامي و الأخوة المسلمين و لم يفوض عائلتها احد للتحدث بأسماء العائله ، و أن لم يكن هناك أي مدرعات منذ ٤ اشهر كما ادعي الدكتور راجي بالحلقه ، و انه قد تم تهجير للعائله من شهر فبراير ثم عاودو منذ شهر و نصف تقريبا . و اكد “يوسف” علي اتمام الصلح بخير إلا أنه تفاجأ بما جاء في الحلقه و قد حاول الاتصال بفريق البرنامج لكنهم رفضو المداخله ، و أن الجميع يعيشون في ايخاء و محبه بعد انتهاء المشكله .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق