طلب احاطة للنائبة نادية هنرى بشأن تأخر تنفيذ مسار العائلة المقدسة

تقدمت النائبة نادية هنرى بطلب أحاطة الى الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب موجها الى وزيرة السياحة ووزير الاثار ، بشان دم ظهور اى خطوات جادة على ارض الواقع فيما يخص نقاط مسار العائلة المقدسة .

وقالت الرلمانية فى طلبها ، انه تلاحظ تاخير تنفيذ اى من المشروعات والتجهيزات الخاصة بتطوير نقاط مسار العائلة المقدسة ، واعتبارها مشورعا قويما يتم اتخاذ كافة التدابير اللازمة للنهوض به .

وأضافت ” هنرى ” ، انه وعلى الرغم من مشاركتها وعدد من النواب فى تنظيم  عدد من اللقاءات الحوارية و الرحلات مع مسئولين فى عدد من الوزارات ذات الصلة على رأسها وزارة السياحة ووزارة الآثار ووزارة التنمية المحلية وعدد من مسئولي المحافظات والمهتمين من المجتمع المدني ، وحصولهم على وعود بحدوث خطوات فعلية خلال الاشهر القادمة ،  إلى أنه وبعد مرور ما يقارب العام على بدء هذه الجلسات ، لكننا لم نجد  شيئا على أرض الواقع ومنها ما تم من وعود بإنهاء مشكلة كنيسة المعادي وتطوير منطقة كنسية ماري جرجس وتطوير مناطق اثرية منها الأزهر والحسيين ولكن دون وجود أية خطوات فعلية .

وأوضحت ، انه ومؤخرا فقط تم عقد اجتماع بحضور السيد اللواء وزير التنمية المحلية لبحث القضية مرة أخرى ، فى غياب المحافظين عن هذه الاجتماع مما يؤكد عدم وجود وعي كافي بأهمية هذا المشروع وبما يعود على الاقتصاد المصري من تضاعف لعدد السياح حيث أن السياحة الأثرية والروحية لها عائد أكبر من السياحة الشاطئية فالسائح الذي يأتي للعلاج الروحاني والسائح الذي يرغب في زيادة الآثار والسياحة العلاجية يدر دخل للخزينة أكبر من السائح الشاطئي مما يعني أهمية تطوير نقاط مسار العائلة المقدسة والاهتمام بها واعتبارها أحد المشروعات القومية العاجلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق