قيادي وفدي يعتصم ويُضرب عن الطعام بسبب القائمة الوطنية

لا تزال أزمة تشكيل القائمة الوطنية لإنتخابات مجلس النواب المقبلة، تلقي بظلالها علي الساحة السياسية في مصر، حيث دخل قيادي وفدي، في إضراب عن الطعام داخل مقر الحزب اعتراضاً علي القائمة التي يتم تشكيلها.

القيادي الوفدي، راضي شامخ، دخل في اعتصام وإضراب عن الطعام داخل مقر حزب الوفد، الكائن بشارع بولس حنا بمنطقة الدقي، داعيا الوفديين للوقوف صفا واحدا من أجل الحفاظ على الحزب.

وبحسب مصادر، تسود حالة من الغضب داخل حزب الوفد بسبب عدم حصوله على نسبة الـ40 مقعدا في القائمة الوطنية، ما اضطر رئيس حزب الوفد المستشار بهاء أبو شقة باستبعاد عدد من الوفديين الذي قد تم وعدهم بالترشح على القائمة الوطنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق