لجنة التفاوض لسد النهضة: لن نقبل انفراد إثيوبيا بالنيل الأزرق

قال الدكتور علاء الظواهري، عضو لجنة التفاوض لسد النهضة، إن مصر لن تقبل بأن تنفرد إثيوبيا في تحديد ما يأتي من النيل الأزرق، إلا إذا كان هناك اتفاق ملزم طبقا للقانون الدولي، لافتا إلى أن إثيوبيا قبلت الاجتماعات التي عقدت في واشنطن، وتم التوافق على عدد من الأرقام، وحينما عاد الوفد الإثيوبي إلى أديس أبابا، جاء تغيير في التوجه.

وأضاف “الظواهري”، خلال اتصال هاتفي ببرنامج “على مسئوليتي”، المذاع على شاشة قناة “صدى البلد”، ويقدمه الإعلامي أحمد موسى، أن هناك بعض الأمور الفنية بها ردة في الأرقام التي تعرضها إثيوبيا، ولم يكن هناك اتفاق عليها، لافتا إلى أن مصر وجهت عدة أسئلة لإثيوبيا في نهاية المفاوضات، يكون الرد بها بنعم أو لا، فكان الرد الإثيوبي، لم يكن “لا” صراحة ولكن “لا ووجهة نظرنا كذا وكذا”.

وتابع: “انتهينا بأن المحددات اللي احنا حاطينها فنيا، لا تجد أي قبول لإثيوبيا، والباكيدج اللي كانت مصر موافقة عليها كحد أدنى للتفاوض، وفي النهاية وصلنا بأن الموضوع لا يوجد فيه توافق في أي نقطة فنية أو قانونية”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق