مستشفى خاص رفض استقبالها..مصابة بالإيدز تضع توأما غير مصاب بالغربية

رفض أحد المستشفيات الخاصة ، إجراء عملية ولادة قيصرية لسيدة مصابة بالإيدز، فلجأت لآخرى حكومية ووضعت توأما متعافيا من المرض الخبيث في محافظة الغربية.

في البداية ذهبت السيدة المصابة بالإيدز لأحد المستشفيات الخاصة لإجراء عملية ولادة قيصرية، إلا أن المستشفى رفض استقبالها، وتم تحويلها لمستشفى زفتى العام.

وبإجراء الفحوصات الطبية والتحاليل تم اكتشاف إصابتها بمرض الإيدز وتم تجهيز غرفة العمليات بالمستشفى، وتخصيص أدوات ومستلزمات طبية لها وتم إجراء عملية الولادة لطفليها التوأم.

وأعلنت مديرية الصحة بالغربية، فى بيان لها يوم الخميس، أن السيدة مصابة بالإيدز وتم استقبالها بمستشفى زفتى العام، مبينة أن الولادة تمت بعد اتخاذ الاحتياطات اللازمة من مكافحة العدوى وإعدام الأدوات والمستلزمات الطبية بعد الولادة.

وأكد بيان المديرية أنه تم إجراء الفحوصات للطفلين التوأم، ولم يثبت إصابة الأطفال بالإيدز، وتم إعطاء الأم كارت لعمل التحاليل بمستشفى حميات زفتي بعد مرور 3 أيام على الولادة.

وقبل شهور شهدت محتافظة كفر الشيخ واقعة مشابهة حين ألقى  موظفين بمستشفى كفر الشيخ العام بمحافظة الغربية مريضا مصابا بالإيدز خارج المستشفى.

وأظهرت الصور وقتها قيام عدد من العاملين في المستشفى بحمل المريض من يديه وقدميه وإلقائه خارج مبنى المستشفى في مشهد أثار حفيظة رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين وصفوا الحادث بالأمر المؤسف.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق