وائل غنيم ناعيًا مبارك: كان محباً ومخلصًا وصبر كثيرًا على الأذى

نعى وائل غنيم الناشط السياسي وأحد الداعمين لثورة 25 يناير 2011، الرئيس الأسبق حسني مبارك، قائلاً إنه “كان محباً ومخلصًا لمصر، تحمل مسئولية ضخمة تجاه الشعب المصري فأصاب كثيرا وأخطأ كثيرا وصبر على كثير من الأذى في نهاية عمره”.

وكتب وائل غنيم تغريدة على تويتر قال فيها: “رحمة الله على الرئيس حسني مبارك. كل نفس بما كسبت رهينة وكلنا رايحين لربنا اللي أحسن من البشر كلهم. ربنا يصبر أهله ومحبيه ويبارك في عمر أحفاده. كان محبا ومخلصا لمصر. تحمل مسئولية ضخمة تجاه الشعب المصري فأصاب كثيرا وأخطأ كثيرا وصبر على كثير من الأذى في نهاية عمره. وسيحكم التاريخ”.

وكان حسني مبارك، قد تعرض لأزمة صحية نهاية شهر يناير 2020، وأعلن نجله علاء مبارك أن والده أجرى عملية جراحية، في تدوينة عبر تويتر قال فيها: “أجرى والدي عملية جراحية، وحالته مستقرة وبخير، والحمد والشكر لله”.

وكان الرئيس الأسبق حسني مبارك قد أجري عملية استئصال ورم فى المعدة، وانتقل بعدها إلى غرفة العناية المركزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق