وفاة الصحفي محمد منير بعد أيام من إخلاء سبيله

توفى منذ قليل، الكاتب الصحفي، محمد منير، وذلك بعد فترة وجيزة من إخلاء سبيله بدون ضمانات، وحتى الآن لم يتم الإعلان عن موعد الجنازة أو مكان الدفن،

كان في 2 يوليو، قد أخلت نيابة أمن الدولة العليا سبيل الكاتب الصحفي محمد منير دون ضمانات، حيث كان محبوسًا احتياطيًا على ذمة القضية رقم 535 لسنة 2020.

وكان «منير» محتجزًا في مستشفى ليمان طرة، حيث خضع لفحوص طبية عدة لمعاناته من بعض الأمراض، وفور صدور قرار النيابة غادر الزميل محمد منير مستشفى السجن إلى منزله مباشرة بعد تنفيذ إجراءات إطلاق سراحه بسرعة وسهولة ودون أي عوائق.

وقال الكاتب الصحفي ضياء رشوان، نقيب الصحفيين، والكاتب الصحفي حازم منير، في بيان آنذاك أن «منير» سيقضي عدة أيام في راحة لاستكمال إجراء متابعات وفحوص طبية مطلوبة وفقًا لتوجيهات طبيبه المعالج وطبيب المستشفى الذي قام بتوقيع فحص طبي شامل عليه فور وصوله إليها وفي ضوء التحاليل التي أجريت له فيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق