أمريكا تتهم الصين رسميا بمحاولة سرقة أبحاث كورونا

اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية الصين رسميا بمحاولة قرصنة أبحاث حول لقاح كورونا.

وحسب وكالة الصحافة الفرنسية (أ ف ب) حذرت السلطات الأمريكية الباحثين في مجال الرعاية الصحية والعلميين الأربعاء من أن قراصنة مدعومين من الصين يحاولون سرقة الأبحاث والملكية الفكرية المتعلقة بالعلاجات واللقاحات لـ COVID-19.

وقال بيان صادر عن مكتب التحقيقات الفدرالي ووكالة الأمن السيبراني وأمن البنية التحتية إن المؤسسات التي تبحث في المرض حُذرت من “استهداف محتمل وتسوية شبكية من قبل جمهورية الصين الشعبية”.

وقالوا “لقد لوحظ أن هؤلاء الفاعلين يحاولون تحديد بيانات الملكية الفكرية والصحة العامة ذات الصلة باللقاحات والعلاجات والاختبارات من الشبكات والموظفين المنتسبين إلى البحوث المتعلقة بـ COVID-19 والحصول عليها بطريقة غير مشروعة”.

وقالوا “إن جهود الصين لاستهداف هذه القطاعات تشكل تهديدا كبيرا لجهود دولنا بالنسبة لـ COVID-19“.

ولم تقدم الهيئتان أي دليل أو أمثلة على ادعاءاتهما ضد بكين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق