استشهاد 12 جنديا في هجوم على كمين بسيناء .. ورسالة من أحد الأبطال: قولوا لأمي ابنك مات راجل

أكدت مصادر للسلطة الرابعة، أن يد الإرهاب الخسيسة، طالت أحد الأكمنة في شمال سيناء، ما أدى لإستشهاد 12 بطلا مصريا مع تكبيرات العيد.

وتداول زملاء الملازم أول البطل عمر القاضي، آخر ما قاله عبر جهاز اللاسلكي، حيث رفض ترك الكمين وظل يشتبك مع الإرهابيين حتى نفاذ زخيرته.

وقال الشهيد عمر القاضي في آخر كلماته، حسب رواية زملائه : “يا جدعان انا اتصبت ب ٣ طلقات اصابات بالغة و الكمين كله استشهد و مش هتلحقوني انا حاسس اني هموت. يا جدعان والنبي قولو لامي ابنك مات راجل و خلي بالكوا منها. و متنسونيش يا جدعان و ادعولي انا غلط كتير ادعوا ربنا يسامحني اشهد ان لا اله الا الله و ان محمد رسول الله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق