الحركة المدنية تفشل فى الوصول لاتفاق حول المشاركة فى استفتاء الدستور

انتهى اجتماع الحركة المدنية اليوم بمشاركة عدد من احزاب المعارضة والنشطاء السياسيين على راسهم حزب الكرامة والحزب المصرى الديمقراطى وحزب الدستور وحزب التحالف الشعبى الاشتراكى ، بدون الخروج بموقف موحد حول الاستفتاء على الدستور المزمع فى ايام 22 و 23 و24 ابريل الجارى .

ويرجع البعض خروج الاجتماع دون اتخاذ قرار ، الى وجود فريقين داخل الحركة ، فريق يرى المشاركة والتصويت ب ” لا” ، وفريق اخر يرى المقاطعة وعدم المشاركة فى الاستفتاء .

وخروج الاجتماع بلا اى قرار احبط العديد من المهتمين والمعنيين بالعمل السياسى خاصة احزاب المعارضة المصرية  ، حيث يروا ان فشلهم فى الوصول الى اتفاق ، يوضح حقيقة الازمة التى تعصف باحزاب المعارضة وبالحركة المدنية ككل ، وهو عدم قدرتهم على التوحد والوقوف فى صف واحد امام قضايا وطنية تستلزم الالتفاف والاصتطاف حول مطلب وقرار واحد .

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق