الشرطة الفرنسية تتعامل مع “حادث خطير” في ليون وأنباء عن إصابة كاهن

ذكرت الداخلية الفرنسية، اليوم السبت، أن الشرطة تتعامل مع “حادث خطير” في مدينة ليون وسط أنباء عن إصابة كاهن بإطلاق نار.

قالت الداخلية الفرنسية، إن حادث جديد وقع في مدينة ليون، مساء اليوم الأحد، حسبما ذكرت “العربية”.

وذكرت الشرطة الفرنسية، أن حادث إطلاق نار وقع في مدينة ليون، إذ أطلق مجهول النار على قس، ثم فر هاربًا.
وانتشرت عناصر الشرطة الفرنسية، غب محيط موقع الحادث.

وقع هجوم أمس الجمعة، في مدينة نيس، وأوقع 3 قتلى، بينهم سبعينية تم قطع رأسها، وعدد من الجرحى، على يد شخص يحمل سكينًا، وكان يردد “الله اكبر”، فيما اعتُقِل لاحقًا. وفتحت نيابة مكافحة الإرهاب الفرنسية تحقيقًا حول الهجوم. فيما رفعت السلطات حالة التأهب الأمني إلى أعلى مستوى، وفق ما أعلنه رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس. وأكّدت أن رد الحكومة على الهجوم سيكون “قويًا وصارمًا”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق