الكنيسة عن حادث الشيخ زويد : نصلي أن يمنح الله عزاءًا وسلامًا لأهالي الشهداء الأبرياء

كتب : ريمون ناجى

أدانت  الكنيسة القبطية المصرية الأرثوذكسية، وعلى رأسها قداسة البابا تواضروس الثاني، الحادث الإرهابي الذى نفذه انتحاري، فجر نفسه في سوق شعبي بالشيخ زويد بشمال سيناء، ما أدى إلى إزهاق أرواح بعض من رجال الشرطة ومدنيين وإصابة آخرين.

وأضاف البيان : نصلي أن يمنح الله عزاءًا وسلامًا لأهالي الشهداء الأبرياء وأن يمنَّ بالشفاء العاجل على المصابين. وتؤكد الكنيسة على تضامنها الكامل مع القوات المسلحة وأجهزة الشرطة في محاربة الإرهاب وفي مواجهة كل يحاولون زعزعة استقرار الوطن. نصلي أن يحفظ الرب وطننا العزيز من كل شر وأن ينعم عليه بسلام وأمن وأمان.

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار
إغلاق