النائب ابراهيم نظير يطالب بإنشاء محور علي النيل بمركز القوصية

تقدم النائب ابراهيم نظير عضو لجنة الخطة والموازنة بطلب احاطة موجة الى وزير النقل ووزيرة السياحة ووزير الاثار بشان  ” إنشاء محور علي النيل بمركز القوصية – محافظة أسيوط ”
موضحا فى طلبه أنه في ضوء إهتمام الحكومة المصرية بملف إحياء مسار العائلة المقدسه تحت رعاية مجلس الوزراء والإنتهاء من الكتالوج الخاص به وتسجيله علي قائمه اليونسكو .
وطالب البرلمانى  بإعادة نظر وزارة النقل في قرارها السابق بشأن إنشاء كوبرى على النيل بمركز ديروط الذي يبعد عن كوبرى ملوي بمسافة تتراوح بين 22:20 كم مخالفة بذلك قواعد إنشاء المحاور التى اشار بها من قبل السيد رئيس الجمهورية كأحد دعائم بعث التنمية ومحاربة الفقر بمحافظات الصعيد ،خاصة وأننا قد تقدمنا من قبل فى هذا الشأن بأكثر من طلب إحاطة و تمت مناقشته بلجنة النقل والمواصلات و لجنة الإدارة المحلية لإعادة النظر فى موقع إنشاء الكوبرى من أجل إعلاء المصلحة القومية

مشيرا ، انه تفاجىء بالرد السلبى من قبل وزارة النقل ووزارة التنمية المحلية على الرغم من العرض الواقعى فى تخفيض المصروفات اللازمة لإنشاؤه من حيث المسافة وأيضا علاوة على وجود منطقة آثار مير والدير المحرق غرب مركز القوصية وكنيسة السيدة العذراء شرق النيل من الجهه المقابلة وهى أهم النقاط تاريخياَ بمسار العائلة المقدسة فى مصر .
وإيماءاَ إلي إنتهاء وزارة السياحة من إعتماد الايقونة الخاصة بمسار العائله المقدسة من الفاتيكان لتبدأ أولي رحلات الحج الديني المسيحي لمصر خلال الشهور المقبله و أن مسار الرحلة قد توجه الي دير المحرق بالقوصية وبه أول كنيسه شيدت بمصر تحقيقا للنبوءة الواردة في سفر أشعيا حيث أقامت العائلة المقدسة بهذا الموقع فترة وصلت الي ستة أشهر وعشرة أيام وهي أطول مده ظلت بها بموقع واحد اثناء تنقلها لاسيما وأن هذا البرنامج يهدف الي توثيق رحلة اشهر سائح في العالم وأقدم رحلة سياحية معروفة وموثقة تاريخيا ودينيا .
فإذ نأمل أن يصل اليه السائح الاجنبي بسهولة عن طريق محاور التنمية الجديدة وحتى تكون مصرنا الغالية قبلة السياحة الدينية مما يعود بالموارد من العملة الصعبة لصالح الميزان التجاري للإقتصاد القومي ومما يؤثر إيجابياً في نشأة مجتمع جديد على ضفاف النيل وحتى تصبح هذه المنطقة بها محور تنمية نموذجى وللحد من انتشار البؤر الاجرامية وملاجئ الخارجين عن القانون .
وطالب النائب بتشكيل لجنه برئاسة  الوزراء وعضوية مسئولى اللجان النوعية بمجلس النواب من أجل إيقاف العمل المتباطىء بمحور ديروط والبدء في إسناد مشروع محور القوصية على النيل للقوات المسلحة مع وضع جدول زمنى سريع وعلى ان يبدأ الطريق من مدخل منطقة اَثار مير لخدمة السياحة الدينية بالمنطقة وخدمة الثلاثة مراكز شمال محافظة اسيوط” منفلوط ¬- القوصية – ديروط ” ومن أجل إعلاء المصلحة القومية لبلدنا العزيزة مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق