النائب عمرو غلاب يقدم اقتراح برغبة لتخصيص حصة بالمدارس عن مخاطر الألعاب الإلكترونية

تقدم النائب عمرو غلاب، عضو مجلس النواب،عن مركز ملوي بمحافظة المنيا، باقتراح لرئيس مجلس النواب، د. علي عبد العال، موجه لوزير التربية والتعليم، د. طارق شوقي، عن رغبة في تخصيص حصة دراسية للطلاب، علي مستوي جميع المراحل التعليمية ، بشأن التوعية بخطورة الألعاب والتطبيقات الإلكترونية التى انتشرت مؤخرًا، وذلك لتأثيراتها السلبية علي أبنائنا المصريين.

وتضمن الا قتراح برغبة، ضرورة تخصيص حصة في العام الدراسي الجاري بجميع المراحل التعليمية للتوعية بمخاطر الألعاب الإلكترونية والتطبيقات الموجهة للمراهقين والتى تدفعهم إلي ارتكاب جرائم في حق أنفسهم وحق المجتمع. وأكدغلاب فى إقتراحه، علي إن المجتمع المصري فوجئ خلال الآونة الأخيرة بعدد من التطبيقات التى تنتشر فيما بين المراهقين عبر الهواتف المحمولة تدفع الشباب إلي إيذاء أنفسهم وأسرهم، وبعضها يساعد علي الانتحار، وأخري تروج للعدائية والعنف، فى وقت الحديث عن إجراءات حكومية لحظرها أصبح صعب نظرًا لوجود وسائل متعددة لتخطي الحظر، وبالتالي لابد من التفكير فى رؤي جديده من شأنها التغلب علي إشكاليات هذه التطبيقات والألعاب الإلكترونية، وعلي رأسها رفع الوعي والثقافة.

ولفت عضو مجلس النواب، إلي أن رفع ثقافة الوعي ستكون سبيل لمواجهة هذه التطبيقات وذلك لدي الطلاب بالمراحل التعليمية المختلفة من خلال المدرسة بتخصيص حصة يتم فيها رفع وعي الطلاب والشباب ، خاصة أن تزايد مخاطرها يتم يوما عن الأخر كونها علي الهواتف المحمولة التى يصعب الرقابة عليها، مما يجعل شبابنا وأطفالنا يفقدون حياتيهم نتيجة تلك التطبيقات التى تخترق العقول قبل أن تختق الأجهزة، وهو ما يستدعي ضرورة رفع الوعي بمخاطر تلك الألعاب والتطبيقات عبر جميع وسائل وأهما المدارس بجميع المراحل التعليمية بدء من الإبتدائية حتي الثانوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق