بعد الإعلان عن زيادة أسعار الكهرباء.. تصريح هام من الوزير بشأن محدودي الدخل

قال وزير الكهرباء والطاقة المتجددة إن رفع الدعم تدريجيا عن الكهرباء يراعي الفئات محدودة الدخل.

وأوضح محمد شاكر، اليوم الثلاثاء، أن رفع دعم الكهرباء التدريجي يراعي الفئات محدودة الدخل لأغراض الحماية الاجتماعية، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط “أ ش أ”.

وكان كشف الدكتور محمد شاكر، أن نسبة الزيادة الجديدة فى أسعار شرائح الكهرباء تبلغ 14.9%، وسيتم تطبيقها اعتبارا من يوليو القادم على فاتورة الاستهلاك.

وأوضح شاكر، خلال المؤتمر الصحفى للإعلان عن الأسعار الجديدة للكهرباء، أن متوسط سعر بيع الكهرباء هذا العام بلغ حوالى 23%.

وذكر شاكر، أن مبلغ الدعم المقدم من وزارة المالية لاستهلاك الكهرباء في العام الجديد يبلغ 16.8 مليار جنيه، وبدون تعديل الأسعار في العام المالي الجديد، كان العجز المقدر في الميزانية سيبلغ حوالي 33.5 مليار جنيه.

وصرح شاكر، أن مصر مقبلة على فترة تحسن هائل في مستوى الخدمة التي يقدمها قطاع الكهرباء، بفضل زيادة قدرات الإنتاج وتحسن شبكات النقل والتوزيع، مشيرا إلى أنه بنهاية هذا العام سيكون قطاع الكهرباء قد أضاف قدرات جديدة تبلغ 26 ألفا و426 ميجاوات.

وأضاف الوزير، أن تحديد سعر الكيلو وات ساعة من الكهرباء يعتمد على عدد من العوامل منها سعر البترول وسعر صرف الجنيه مقابل الدولار.

وتابع، أن المتوسط العام لأسعار بيع الكيلو وات ساعة على الجهود الكهربائية المختلفة كان 83.7 قرشا، وسيصبح في العام المالي الجديد 96.1 قرشا بزيادة 14.9 في المئة، مقابل زيادة قدرها 26.8 في المئة في العام الماضي.

وأعلن وزير الكهرباء المصري، اليوم، أن أسعار شرائح الكهرباء للعام المالي الجديد 2019-2020، سيتم تطبيقها بدءاً من يوليو/ تموز المقبل.

ونوه شاكر، إلى أن الشريحة الأولى من صفر إلى 50 كيلووات (30 قرشاً بدلاً من 22 قرشاً)، والشريحة الثانية من 51 إلى 100 كيلووات (40 قرشاً بدلاً 30 قرشاً)، والشريحة الثالثة من صفر حتى 200 كيلووات (50 قرشاً بدلاً من 36 قرشاً).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق