طلب مناقشة عامة حول تراجع إنتاج الثروة السمكية بالبحر الأحمر

توجه النائب أحمد أبو خليل، عضو مجلس النواب عن الدائرة الثانية بالبحر الأحمر والتي تمشل(القصير-سفاجا-مرسى علم)، بطلب مناقشة عامة إلى رئيس البرلمان، لإستبيان سياسة الحكومة لتنمية الثروة السمكية في البحر الأحمر، بعد تراجع معدلات إنتاجها بشكل مخيف.

وقال أبو خليل، يعد نشاط صيد الأسماك بمحافظة البحر الأحمر من أهم الأنشطة التي كان لها الفضل الأول في نشأة معظم مدن المحافظة قبل أن يبدأ التدفق البترولي بمدينة رأس غارب والسياحي بالغردقة وسفاجا والقصير ومرسي علم.

وتابع أبو خليل، خلال السنوات الأخيرة تعرضت الثروة السمكية بنطاق المحافظة لعملية تجريف للزريعة وعمليات صيد جائر أدت إلي تراجع ما تحتويه بعض المصايد الموجودة بالمنطقة من أسماك بشكل ملحوظ.

وأوضح عضو مجلس النواب، تنبهت الأجهزة المختصة إلي خطورة أعمال التجريف والصيد الجائر فبدأت في منع الصيد لبضعة أشهر آخرها المنع الأخير الذي استمر لمدة سبعة أشهر تقريبا وهي أطول فترة منع مرت علي الصيادين، من أجل أن تستعيد الثروة السمكية معدلات كفاءتها وانتاجها من جديد.

وأشار إلى ضرورة الاهتمام بتعزيز الثروة السمكية في محافظة البحر الأحمر، بما يعود بزيادة في معدلات انتاجها، الأمر الذي يتطلب وضع خطة مدروسة، لاسيما أن البحر الأحمر من البحار الغنية سمكيًا على مستوى مياه مصر الإقليمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق