علاء عابد: الاختيار أيقونة الدراما المصرية.. وعاد بنا لزمن الفن الجميل

قال النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، ونائب رئيس حزب مستقبل وطن، إن مسلسل الاختيار كشف عن العديد من الحقائق المهمة أمام الرأى العام المصرى والعربى. وفى مقدمة هذه الحقائق الإسلام الحقيقى الدين السمح ومن ينتمون للدين الاسلامى كذبا لانه لا لغة لهم سوى الارهاب وسفك دماء الابرياء. كما ان هذا المسلسل الناجح اكد ايضا ان مصر تتسع للتعايش السلمى بين كل من يعيشون على أراضيها من مختلف الأديان السماوية سواء المسلمين او المسيحيين او اليهود.

وأضاف “عابد” في تصريحات صحفية له اليوم، أن المسلسل يؤكد أهمية المواجهة الحقيقية مع الافكار الارهابية والتكفيرية وأقول وبكل الصدق والامانة ان هناك عددا من المشاهد الرائعة والمؤثرة التى استوقفتنى أمامها ومنها على سبيل المثال لا الحصر سؤال احد الجنود للبطل الشهيد العقيد احمد منسى عندما قال : هل الناس فى مصر حاسة بنا هنا ياافندم وكان رد البطل منسى اننا هنا يعنى فى سيناء نؤدي رسالة مهمة ووطنية علشان بلدنا وشعبنا وسيأتى اليوم الذى سيعرف الجميع ما نفعله. كما ان الشهيد منسى كان رائعا عندما جاء بخريطة مصر أمام نجله الصغير ليشرح له حدود مصر ويؤكد له اهمية ارض سيناء المقدسة لمصر وشعبها وهو ما يؤكد عقيدة صقور القوات المسلحة المصرية الباسلة بأن الوطن والحفاظ عليه وعلى سلامة أراضيه ووحدتها أغلى من الحياة نفسها .

وأكد “عابد”، أن نجاح هذا المسلسل الذى يعد أيقونة الدراما المصرية عاد بنا لزمن الفن الجميل وهذه هى الدراما التى تشكل وجدان الأمة والتف حولها كل المصريين وهذه هى الدراما التى تكشف الحقائق امامنا جميعا ومن المؤكد ان قصة ” المنسى ” أصبحت الحكاية المفضلة في البيوت المصرية والعربية التي قدمت الآلاف من الشهداء على مدار سنوات طويلة في الحروب التي خاضتها مصر سواء مع المحتلين والأعداء أو في مواجهة الإرهاب الأسود ومن المعلوم ان كل المصريين يقدرون الشهداء ويتعاملون معهم كأحياء ويعرفون أطفالهم بما يناله الشهيد من حظوة في المجتمع وثواب من الله سبحانه وتعالى وكأنهم يدربونهم منذ نعومة أظافرهم على أن يصبحوا شهداء في المستقبل.

وأردف رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أن مسلسل ” الاختيار ” الذي يحكي عن الشهيد البطل منسى في مقابل عشماوي يضع الشباب الذين يشاهدون العمل بين خيارين لا ثالث لهما الشرف والسيرة الطيبة أو الخيانة ومصاحبة اللعنات ويزرع فيهم قيم التضحية والولاء للوطن واقول ان عنوان المسلسل عبر بكل الصدق والامانة عن الشخصيتين وهو عنوان قوى وتجسيد لما قاله الرئيس عبد الفتاح السيسى فى إشارة واضحة بأن القوات المسلحة دائما تعمل من اجل امن واستقرار مصر وشعبها وهى درع وسيف الدولة المصرية واقول انه بسبب المسلسل تضاعف حب الصغار لأبطال قواتنا المسلحة وباتوا يحلمون باليوم الذي سوف يكبرون فيه من أجل أن يدخلوا كلية عسكرية ليؤدوا واجبهم نحو الوطن وكل امنياتهم ان ينالوا الشهادة مثلما فعل منسي ورفاقه.

وتابع النائب: لقد أثبت “الاختيار ” أن الدراما الوطنية هي ما يفضلها المشاهد وسط أعمال كثيرة غير مهتمة بتسليط الضوء على الشهداء والأبطال الذين يصنعون المجد والمستقبل لمصر على جبهات القتال خاصة ان هذا المسلسل هو الأعلى مشاهدة ولذلك جعل صناع الدراما ينتبهون إلى أهمية تلك الأعمال وتأثيرها لدى المشاهد المصري والعربي ولهذا كله فاننى اجد لزاما على ان اطالب صناع الدراما الوطنية الشرفاء انتاج العديد من الاعمال الفنية المماثلة والتى تدور حول بطولات الضباط والجنود في مواقع القتال وخاصة على الأرض المقدسة سيناء الحبيبة.

وأشار إلى أن هذا المسلسل بعث برسالتين مهمتين الاولى ان المؤسسة العسكرية مصنع الرجال والأبطال هى مؤسسة وطنية تعمل من اجل حماية الوطن والشعب معا والرسالة الثانية تحتم علينا جميعا ان ننحاز دائما وبلا اى تردد للدولة المصرية بجميع مؤسساتها وندافع عنها بكل ما نملك وآن الأوان الا ننساق وراء طيور الظلام وقوى الشر والارهاب وقتلة الابرياء وكل التحية والتقدير لصناع هذا المسلسل الناجح ولشهداء مصر الأبرار الذين قدموا أرواحهم شهداء لمصر وشعبها وكل اللعنات للارهاب والارهابيين وقتلة الأبرياء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق