فرض رسوم على القرى السياحية بالضبعة واقالة رئيس المدينة فى سؤال للنائبة نادية هنرى لرئيس الوزراء

 

تقدمت النائبة نادية هنرى بسؤال الى الدكتور على عبد العال ، رئئيس مجلس النواب ، موجها الى السيد رئيس الوزراء ، والسيد وزير التنمية المحلية ،  بشأن  تصريحات السيد رئيس مركز ومدينة الضبعة بخصوص تحصيل مبالغ من كافة القرى السياحية نظير حق الانتفاع بالشواطئ..

واضافت ، ان اللواء حسين كامل ابو طالب قال خلال مداخلة هاتفية بأحد القنوات الفضائية بأنه قد أرسل لكافة القرى والمدن الساحلية بالمحافظة بتحصيل مبالغ مالية على كل متر مربع من مساحة القرية نظير استغلال الشواطئ لصالحهم وذلك استنادا لقرار من وزارة التنمية المحلية والمستندة على قرار رئيس مجلس الوزراء بذلك حيث أنها تعد أحد الأصول غير المستغلة والتي لا يشملها التعاقد بين القرية وبين المحافظة كجهة ولاية، كما استند السيد اللواء لتصريحات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بأن “مفيش حاجه هتكون ببلاش” كذلك فعند سؤاله عن أحد القرى السياحية هل تم اخطارهم بدفع المبالغ أكد السيد اللواء بأن هذه القرية مستثناه دون ذكر أي أسباب لذلك، وعقب ذلك بيوم واحد تم الإعلان عن إقالة السيد اللواء من رئاسة مركز ومدينة الضبعة.

ووجهت البرلمانية 3 اسئلة للسادة رئيس الوزراء ووزير التنمية المحلية :

  • ما حقيقة صدور قرار بتحصيل مبالغ مالية نظير استغلال الشواطئ وما هي تفاصيل هذا القرار وأسبابه.
  • هل سيكون هناك استثناءات لقرى او مناطق بعينها من هذا القرار وما هي هذه الاستثناءات
  • لماذا تم إقالة السيد اللواء رئيس مركز ومدينة الضبعة من منصبة عقب تصريحاته.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق