في اليوم العالمي لحرية الصحافة.. “الدستور” يطالب بالإفراج عن جميع الصحفيين المحتجزين

 

وجه حزب الدستور، برئاسة علاء الخيام، التحية والدعم للصحافة الحرة والنزاهة بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة ، والذي يوافق 3 مايو من كل عام ، مطالباً بخطوات تعزز حرية الصحافة في مصر.

وأكد الحزب، على مطالبته برفع اليد القابضة على حرية الاعلام و الصحافة في مصر ، و رفع الحجب عن المواقع المستقلة، و وقف حملات التشويه المستمرة في الاعلام للمعارضة المدنية الديمقراطية.

كما طالب الحزب بالإفراج عن جميع الصحفيين المحتجزين و من ضمنهم الاستاذ خالد داود، الصحفي بمؤسسة الاهرام، والأستاذ بكلية الاعلام بالجامعة الأمريكية، و رئيس حزب الدستور السابق.

ويحتفل العالم في الثالث من مايو من كل عام باليوم العالمي لحرية الصحافة، وهو يوم حددته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو، لتحيي عبره ذكرى اعتماد إعلان ويندهوك التاريخي الذي تم في اجتماع للصحافيين الأفارقة في 3 مايو 1991.

وتخصص الأمم المتحدة هذا اليوم للاحتفاء بالمبادئ الأساسية، وتقييم حال الصحافة في العالم، وتعريف الجماهير بانتهاكات حق الحرية في التعبير، والتذكير بالعديد من الصحافيين الذين واجهوا الموت أو السجن في سبيل القيام بمهماتهم في تزويد وسائل الإعلام بالأخبار اليومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق