كارت ميمورى “يوثق” جريمة قتل أب لأطفاله

قال مصدر أمني إنه أثناء قيام رجال مباحث قسم شرطة المرج بتفتيش منزل المتهم بقتل أطفاله الثلاثة منذ عام ونصف، عثروا على «كارت ميموري» مخبأ داخل الدولاب بغرفة نومه يحتوى على فيديوهات توثق الجريمة.

وأشار المصدر إلى أن والدة الأطفال متهمة مع زوجها وضرتها لتسترها على الجريمة طول فترة العام والنصف، مضيفا أنه لا يمكن العثور على جثث الأطفال لتحللها التام في مياه الرشاح.

وكانت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية فتحت تحقيقات موسعة في واقعة مقتل 3 أطفال بمنطقة المرج، على يد والدهم، وكلفت المباحث الجنائية بسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة.

وبدأت النيابة التحقيق مع الأب المتهم وزوجتيه، وكلفت بالبحث عن جثث الأطفال الثلاثة داخل مياه الرشاح، تمهيدا لعرضها على الطب الشرعي للتشريح وموافاة النيابة بالأسباب والتفاصيل.

ودلت التحقيقات الأولية أن المتهم ارتكب الواقعة بمساعدة زوجتيه، بسبب خلافات أسرية، حيث أغرق المتهم وإحدى زوجتيه المجني عليهم داخل برميل مياه، ثم ألقوا بهم في مياه الرشاح للتخلص من جثثهم.

البداية عندما تلقى رجال مباحث قسم شرطة المرج، بلاغا من والدة الأطفال يفيد بمقتل أطفالها الثلاثة على يد زوجها، وإلقائهم في الرشاح بدائرة القسم، وأنها لم تبلغ بالواقعة التي حدثت منذ عام ونصف.

وكشفت التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة والدهم، وأنه متزوج من سيدتين مقيمتين معه في شقة واحدة بدائرة القسم، حيث وقعت مشاجرة بين السيدتين، ما دفع المتهم بالتعدى على واحدة منهما وأثناء محاولة الأطفال الدفاع عن والدتهم قام بالاعتداء عليهم ما أسفر عن مصرعهم، وإصابة والدتهم بالعمى.

وأضافت التحريات أن المتهم ألقى جثث الأطفال في منطقة الرشاح لإبعاد أي شبهة جنائية حوله.

وبتقنين الإجراءات وإعداد الأكمنة تمكن رجال المباحث من ضبط المتهم وزوجته الأخرى، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار
إغلاق