كشف غموض العثور على جثتي ربة منزل ونجلتها في نهر النيل بسوهاج

كشفت وحدتا مباحث جزيرة شندويل والمراغة بمحافظة سوهاج خلال 48 ساعة واقعة جريمة غريبة من نوعها في العثور جثة ربة منزل ونجلتها مكبلتين بالحبال وطافيتين بترعة نهر النيل بقرية شندويل بسوهاج.

وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة أحد الأشخاص يعمل بمجال المقاولات تربطه بالأم علاقة غير شرعية.

وكان اللواء حسن محمود مدير أمن سوهاج تلقى إخطارا من إدارة البحث الجنائي بالعثور أهالي قرية شندويل على جثتي ربة منزل وطفلة طافيتين بنهر النيل مكبلتين بالحبال، ولم يتعرف عليهما أحد من الأهالي وتم انتشال الجثتين بمعرفة الانقاذ النهري ونقلهما لمشرحة مستشفى المراغة المركزي.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث من ضباط الإدارة بالاشتراك مع ضباط وحدة مباحث مركز شرطة المراغة وضباط وحدة مباحث مركز شرطة سوهاج وبفحص بلاغات الغياب تبين أن المواصفات تنطبق على حالة الغياب الخاصة المتغيبىة “ابتسام. ع” 37 عاما ونجلتها ميرالا 9 سنوات يقيمان بناحية قرية المحامدة القبلية دائرة مركز سوهاج.

وأسفرت جهود فريق البحث الذى أشرف عليه اللواء عبدالحميد أبو موسى مدير إدارة المباحث لكشف غموض الواقعة أن الجثتين المعثور عليهما تخص ابتسام 37 عاما أرملة وطفلتها ميرالا 9 وأنه تربطها علاقه بأحد العاملين بمجال المقاولات منذ 5 سنوات علاقة غير مشروعه.

بينما توترت العلاقة بينهما بعد إكتشاف زوجته المتهم لخيانته لها فقرر التخلص من عشيقته فقام بتحديد موعد للتقابل بإحدى المناطق النائية بقرية الكوامل وقام بخنق الأم في غفله أثناء قيام الطفله بالهو في الجوار وبعد عودة الطفله قام بالتخلص منها أيضا عن طريق الخنق وقام بتكبيلهما بالحبال ووضعهما داخل جوالين وربط بهما إطار سيارة وحملهما داخل سيارته النقل إلى نهر النيل وقام بإلقاء الجثتين.

 

وجارٍ ضبط المتحري عنه واستكمال باقي التحريات في الواقعة للعرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق