لماذا يتجاهل متحدث الكنيسة الأرثوذكسية أخبار الأنبا مكاريوس؟

 

تحرص صفحة المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، على نشر جميع أخبار الايبارشيات المنتشرة على مستوى الجمهورية، وفي الخارج أيضا، لكنها في الوقت نفسه تتجاهل أخبار البعض الآخر.

صفحة الكنيسة الرسمية، تتناول جميع أخبار قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، حتى وإن كانت مقتضبه، تتناول لقاءاته وزياراته، اجتماعاته، وهي الهدف الاول من صفحة المتحدث حسبما أكد مصدر كنسي.

المركز الإعلامي الذي يتولى القس بولس حليم، الإشراف عليه، بصفته المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ينقل جميع أخبار الكنيسة إلى الشارع، بعدما كان يحيطها تعتيم غير مبرر، لكن ما يثير الاستغراب انها لا تنشر أخبار لبعض الايبارشيات التي لا ترضى عنها القيادة الكنسية، أو هكذا يتصور البعض.

ولعل إيبارشية المنيا وأبو قرقاص، أحد أكثر الايبارشيات التي يتجاهل المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية أخبارها، دون أن يبدي أسباب، رغم غزارة انتاجاها وفعالياتها، ويعتبر تكريم الأنبا مكاريوس أسقف عام إيبارشية المنيا وأبو قرقاص، للسيدة سعاد المعروفة إعلامياً بسيدة الكرم، في احتفالات عيد الأم، أحد أهم الأخبار، خاصة أنه يعيد جزءا من اعتبار السيدة التي تم تعريتها في هجمة متطرفه.

وأرجع مصدر كنسي سبب تجاهل المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أخبار إيبارشية المنيا وأبو قرقاص، وفي القلب منها أخبار الأنبا مكاريوس، وما يصدره من بيانات متعلقة بأحداث مختلفه، هو عدم رغبة القيادة الكنسية، في تسليط الضوء على فعاليات واخبار وبيانات الأنبا مكاريوس، باعتباره مثير للجدل، علما بأنه أحد أهم أساقفة الكنيسة المدافعين عن حقوق الأقباط وايمانهم الأرثوذكسي.

وفي حديث سابق لمحرر «السلطة الرابعة»، مع أحد أفراد المركز الإعلامي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أكد أن المركز مهمته الأساسية هي أخبار قداسة البابا تواضروس الثاني، ومن ثم ما يصله من أخبار الإيبارشيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق