هل صور التوابيت وراء مقتله؟.. العثور على جثة طفل مصري بمزارع قصب بإيطاليا

عُثر على جثة طفل يبلغ من العمر 17 عاما، ويسمى عمر جبر، ميتا، أمس فى حقل قصب بجانب نهر أدا بين كالوزيوكورت وأولجيناتى، فى مقاطعة ليكو، وذلك بعد أن اختفى عمر من منزله يوم الاثنين الماضى ومنذ ذلك الحين لم ترد أى أخبار عنه – حسبما ذكرت وكالة “ليجو” الإيطالية .

وأوضحت الوكالة أن عمر ولد فى إيطاليا لأبوين مصريين ومقيم مع أسرته فى مونتيفيكيا، فى منطقة ليكو، وقد شوهد لآخر مرة فى محطة كالوزيوكورت.

وذكرت التحقيقات، أن عمر كان يتلقى مكالمات هاتفية من فتاة تدعى سارة يوميا ورسائل تحتوى على صور توابيت.
وقد أبلغ الوالدان عن الاختفاء، وبدأ كلا من الشرطة المحلية والحماية المدنية عملية البحث، حتى أمس شاهدت مروحية رجال الإطفاء التى حلقت فوق المنطقة للبحث عن الطالب، وجوده فى حقل قصب.

ولا تزال التحقيقات مستمرة حتى تصل إلى أسباب هذا الموت المأساوى الذى صدم أصدقاء وأقارب وزملاء المدرسة من العمر 17 عاما، الذين حضروا المدرسة الثانوية الثانية للعلوم التطبيقية فى مدرسة لورنزو روتا الثانوية.

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار
إغلاق