وفاة 11 طبيبًا وإصابة 220 آخرين بفيروس كورونا

أكد الدكتور إبراهيم الزيات، عضو مجلس نقابة الأطباء، أن البروتوكول العلاجي الجديد لوزارة الصحة سيحول الأطباء من معالجين إلى مصدر للإصابة بالعدوى بسبب رفض أخذ مسحات للمخالطين من الأطباء المصابين ما يعني أنه سيتم التضحية بالطواقم الطبية.

وأضاف الزيات، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج “القاهرة الاَن”، المُذاع عبر فضائية “الحدث”، مساء السبت، أنه يجب عزل المخالطين للمصابين بكورونا وعمل مسحات للفرق الطبية بشكل دوري مستمر لتجنب خسارة الفريق الطبي.

وتابع عضو مجلس نقابة الأطباء، أنه يجب على الأطباء العمل وفقا لتوافر كافة المستلزمات الطبية الوقائية لمنع الإصابة بكورونا لافتًا إلي أن نقابة الأطباء أرسلت خطابًا إلى رئيس الجمهورية ومستشار الرئيس الدكتور محمد عوض تاج الدين.

وأكد الدكتور إبراهيم الزيات، أن القانون يفرض استخدام الإرشادات الطبية العالمية علي أرض الواقع وهذا ما ستلجأ له النقابة حال عدم الاستجابة للطلبات الخاصة بحماية الفرق الطبية.

وأكد عضو مجلس نقابة الأطباء، وفاة 11 طبيبًا إثر الإصابة بفيروس كورونا وهناك ما يزيد على 220 طبيبًا اَخرين أصيبوا بالمرض، متابعا: “حماية الفرق الطبية واجب وطني على وزارة الصحة وليس منة من أحد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق